الصيرفة الإسلامية

Home عن مصرف الجمهورية الصيرفة الإسلامية
تعريف الصيرفة الإسلامية

تعتبر الصيرفة الإسلامية جزءاً من النظام الاقتصادي الإسلامي وليست المكون الوحيد لهذا النظام.

فالصيرفة كانت معروفة حتى قبل الإسلام،فجاء الإسلام ونظّم الصيرفة من خلال شرائع محددة في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة والأحاديث المتواترة وعمل النبي -صلى الله عليه وسلم- والصحابة في تنظيم الصيرفة يداً بيد مثلاً بمثل على القاعدة الفطرية المعتبرة والمعترف بها.

ونمت هذه الخدمة بشكل كبير جداً . وقد كان من أهم حاجات المجتمعات الإسلامية وجود جهاز مصرفي يعمل طبقا لأحكام الشريعة الإسلامية ويقوم بحفظ أمواله واستثمارها , بالإضافة إلى توفير التمويل اللازم للمستثمرين بعيدا عن شبهة الربا.

فالمصرف الإسلامي هو المصرف الذي يلتزم بتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية في جميع معاملاته المصرفية والاستثمارية ,من خلال تطبيق مفهوم الوساطة المالية القائم على مبدأ المشاركة في الربح أو الخسارة , ومن خلال إطار الوكالة بنوعيها العامة والخاصة.

وقد أدخلت المصارف الإسلامية أسسا للتعامل بين المصرف الإسلامي والمُتَعامِل معه تعتمد على المشاركة في الأرباح والخسائر بالإضافة إلي المشاركة في الجهد من قبل المصرف والمتعامل , بدلا من أسس التعامل التقليدي القائم على مبدأ المديونية (المدين/الدائن) وتقديم الأموال فقط دون المشاركة في العمل

كما أوجدت المصارف الإسلامية أنظمة للتعامل الاستثماري في جميع القطاعات الاقتصادية وهي صيغ الاستثمار الإسلامية ( المرابحة / المشاركة / المضاربة / الاستصناع / التأجير /....... ) إلي غير ذلك من أنواع صيغ الاستثمار التي تصلح للاستخدام في كافة الأنشطة. وترجع أهمية وجود المصارف الإسلامية إلى ما يلي :

  • تلبية رغبة المجتمع المسلم في إيجاد قنوات للتعامل المصرفي بعيداً عن استخدام أسعار الفائدة .
  • إيجاد مجال لتطبيق فقة المعاملات الشرعية في الأنشطة المصرفية.
  • تعد المصارف الإسلامية التطبيق العملي لأسس الاقتصاد الإسلامي.

خصائص المصارف الإسلامية:
تتميز المصارف الإسلامية بالعديد من الخصائص عن المصارف التقليدية من أهمها :
  • تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية في كافة المعاملات المصرفية والاستثمارية .
  • تطبيق أسلوب المشاركة في الربح أو الخسارة في المعاملات .
  • الالتزام بالصفات (التنموية, الاستثمارية , الإيجابية) في معاملاتها الاستثمارية والمصرفية .
  • تطبيق أسلوب الوساطة المالية القائم على المشاركة.
  • تطبيق القيم والأخلاق الإسلامية في العمل المصرفي.
كما تتميز المصارف الإسلامية بتقديم مجموعة من الأنشطة لا تقدمها المصارف التقليدية وهي :
  • نشاط القرض الحسن .
  • نشاط صندوق الزكاة .
  • الأنشطة الثقافية المصرفية .
فالمصارف الإسلامية ضرورة حتمية تنطلق من حاجة المجتمع الإسلامي والفرد المسلم إلى أن يجد ملاذا للتعامل المصرفي والاستثماري بعيدا عن شبهة الربا, فإن رسالة المصارف الإسلامية هي : ( تقديم الخدمات المصرفية والاستثمارية في ضوء أحكام الشريعة الإسلامية ).
وفق الله الجميع لصالح القول والعمل